مساحة إعلانية

سعر الحديد

 

87,41 $    

تابعونا على الفيس

تصريح بن كيران في ازويرات

أحمد ولد آبيلي في مقابلة مع ازويرات إنفو (فيديو)

جمعة, 06/03/2015 - 15:24
أحمد ولد آبيلي

أجرى موقع "ازويرات انفو" مقابلة مطولة مع القيادي في الإضراب الحالي والمندوب العمالي عن الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا السيد أحمد ولد آبيلي.

وقد استهلها بشكر الموقع على تغطيته لإضراب العمال ، كما تطرقت المقابلة لمعلومات شخصية عن ولد آبيلي حيث ذكر أن اسمه الكامل أحمد ولد محمد ولد آبيلي وهو من مواليد 1963 في أطار. وقد تلقى تعليمه الإبتدائي والإعدادي في ازويرات وفي العام 1982 التحق بمركز للتكوين المهني في انواذيب حتى عام 1984 حيث التحق بعدها بالعمل في شركة اسنيم في نفس العام وتنقل بين عدة قطاعات.

وعن العمل النقابي قال ول آبيلي أنه التحق بالعمل النقابي في بداية التعددية النقابية حيث التحق بالكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا وهو فيها حتى الآن.

ولد آبيلي تطرق إلى الإنتماء السياسي فذكر أنه انضم إلى حزب التجمع من أجل الديمقراطية والوحدة(RDU) سنة 1992 دون أن يكون له انتماء حزبي الآن بعد توقف أنشطة حزب (RDU) في المدينة -حسب تعبيره- مبرزا أنه يكتفي بالدعم والتصويت في الإنتخابات للمرشح الذي يقتنع به وفي الانتخابات الأخيرة يضيف ولد آبيلي أنه صوت لرئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز.

كما تطرق ولد آبيلي إلى أسباب الإضراب الحالي مرجعا إياها إلى الإتفاق الذي وقع بين الشركة ومناديب العمال في 03-05-2014 والذي يضيف ولد آبيلي لم تف الشركة بالنقاط الواردة فيه مضيفا أنه والمناديب طرقوا كل الأبواب من أجل التباحث في الموضوع مع الشركة دون جدوى مما أدى بهم إلى الإضراب من أجل تلبية تلك المطالب.

وعن سؤال حول تقييمه لمسار الإضراب منذ بدايته رأى ولد ابيلي أن معنويات العمال في ارتفاع مضيفا أن ما اتخذته الشركة من إجراءات تجاه العمال أعطى دعما للإضراب وأن التحاق عمال انواذيب بالإضراب أعطى دفعا معنويا للعمال المضربين مستشهدا بانضمام عمال جدد من غير المضربين إلى صفوفهم.

 وعن رؤيته لتأثير الإضراب على الشركة قال ولد آبيلي إن أبرز الأمثلة على تأثير الإضراب على شركة اسنيم هو أن أعمال الصيانة متوقفة وان الشركة تشغل 4200 عامل 65 % منهم من عمال الصيانة وتسائل ولد آبيلي كيف لا يؤثر الإضراب على الشركة و 3686 عاملا هم مضربون من أصل 4200 هم مجموع من تشغل الشركة؟ -حسب تعبيره-

ولد ابيلي تحدت عن نقاط أخرى منها نظرته للرئيس محمد ولد عبد العزيز وعن تثمينه لتعاطى السلطات المحلية مع الإضراب وعن آخر المستجدات في جهود الوساطة وكذا الرسائل التي يوجهها للعمال الذين لم يلتحقوا بالإضراب حتى الآن وكذا لأطراف الأزمة بشكل عام بالإضافة إلى نقاط أخرى.

وإليكم المقابلة كاملة في الفيديو: